لقد كانت جامعة محمد خيضر بسكرة مبادرة بمشروع تكوين المكونين، حيث وفي الموسم الجامعي 2015/2016 وبتكليف من رئاسة الجامعة، وبالتنسيق مع خلية ضمان الجودة بالجامعة باشرت كلية العلوم الإنسانية والاجتماعية بتنظيم الدورة التكوينية لفائدة الأساتذة الجدد (الأساتذة المساعدين صنف ب) للسنة الجامعية 2015/2016، المنتمين إلى كافة كليات الجامعة وقد كان عددهم الإجمالي 102 أستاذ. وتم تشكيل أعضاء الخلية وكذا أعضاء هيئة التكوين وذلك بمساهمة مجموعة من الأساتذة من عدة كليات للإشراف على هذه العملية التكوينية، وتضمن البرنامج التكويني مجموعة محاضرات و ورشات تمثلت في :

  •  سلسلة محاضرات افتتاحية لليوم الأول حول أهداف وسياسة التكوين الجامعي
  • مجموعة من ورشات هي :     
       
  • ورشة الحوكمة وأخلاقيات المهنة الجامعية.
  • ورشة التفاعل الصفي.
  • ورشة طرائق التدريس.
  • ورشة التقييم المستمر.
  • ورشة المشكلات الصفية.
  • ورشة تكنولوجيات الإعلام والاتصال في التدريس.

  • وهدفت هذه الدورة التكوينية إلى:
  • تزويد الأستاذ الجديد بمجموعة النصوص القانونية والقرارات الناظمة لمهام الأستاذ الجامعي.
  • إكساب الأستاذ الجديد مجموعة من المعارف العلمية ذات العلاقة بمهنة التدريس في عدة مجالات .
  • توظيف بعض المهارات المطلوبة في الأداء التدريسي للأستاذ الجامعي.  

 

 و بداية من الموسم الجامعي 2016/2017 تم اقرار هذه العملية رسميا بالقرار الوزاري رقم 932 المتضمن كيفية المرافقة البيداغوجية للأساتذة حديثي التوظيف الصادر بتاريخ 20 جويلية 2016 المحدد لكيفيات تنظيم المرافقة البيداغوجية لفائدة الأساتذة حديثي التوظيف  الهادفة لتمكينهم من اكتساب مهارات فن التدريس الجامعي بما يتماشى مع متطلبات اليقظة البيداغوجية.

واستنادا للقرار الوزاري 1636 المؤرخ في 29/ 10/2016 المتضمن انشاء اللجنة الوطنية للإشراف ومتابعة تنفيذ برنامج المرافقة البيداغوجية لفائدة الأساتذة حديثي التوظيف، فقد تم أيضا تشكيل خلية المرافقة البيداغوجية بداية من الموسم الجامعي 2016/2017.

ومن هذا المنطلق فإن جامعة بسكرة لم تنأى عن هذه القاعدة الرسمية، وسعيا منها لبلوغ مستويات راقية فإن الادارة العليا لها تعمل جاهدة على توفير كل الامكانات المادية والبشرية لإنجاح الدورة وتحقيق الفائدة المرجوة منها لصالح كل الفواعل داخل الجامعة.

المتواجدون الآن

19 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

الموقع الجغرافي